auc-speakup

الإطار القانوني والعنف ضد المرأة؟

 

من المخجل أن أعمال العنف ضد المرأة ما زالت تستنزف الكثير من حريتهن وتقدمهن. يعرض الخبراء في هذه الجلسة وجهات النظر بشأن كيفية إحداث إصلاح قانوني فعال لمنع العنف ضد المرأة. 

أُقيمت فعالية "الإطار القانوني والعنف ضد المرأة؟" عبر الإنترنت في يوم الإثنين 14 يونيو 2021. 

Click Here for English

Legal

تطوير الإطار القانوني لمكافحة التحرش الجنسي في الجلسة الأخيرة لسلسلة حوارات "لازم نتكلم" بالجامعة الأمريكية بالقاهرة

ناقشت الجامعة الأمريكية بالقاهرة أمس في جلستها الأخيرة من سلسلة حوارات "لازم نتكلم" كيفية إحداث إصلاح قانوني فعال لمنع العنف ضد المرأة، بعنوان "كيف نطور الإطار القانوني والسياسي لمكافحة العنف ضد المرأة؟".

Read More

المتحدثون

عزة سليمان

محامية ومدافعة عن حقوق الإنسان، ومؤسسة مركز المساعدة القانونية للمرأة المصرية

عزة سليمان هي محامية ومدافعة مصرية دولية عن حقوق الإنسان وخاصة كمدافعة عن حقوق المرأة. في عام 1995، أسست سليمان مركز المساعدة القانونية للمرأة المصرية CEWLA لتقديم المساعدة القانونية للناجيات من سوء المعاملة والعنف المنزلي، وكذلك نساء المجتمعات المهمشة، مثل ضحايا الاتجار بالبشر والعنف المنزلي. كما شاركت في تأسيس حركة "مساواة"، وهي حركة دولية لتحقيق المساواة والعدل داخل الأسرة المسلمة. تعمل سليمان على تفسير الشريعة الإسلامية بشكل متطور حيث يقوم على الحياة الواقعية ومعايير حقوق الإنسان وتعديل قوانين الأسرة لكل من المسلمين والمسيحيين في مصر، داعية إلى تطبيق قانون مدني لجميع المصريين. وخلال 25 عامًا من العمل الإنساني، كان لسليمان أثرًا على العديد من القوانين في مصر، بما في ذلك حقوق الأطفال المولودين خارج إطار الزواج وإدراج اسم الأم في جميع شهادات الميلاد. وفي عام 2015، قادت حملة لحماية الشهود والمبلغين عن الحوادث بعد حدوث تجربة شخصية مؤلمة. حصلت سليمان على العديد من الجوائز تقديرًا لعملها على مدار السنوات، منها الجائزة الفرنسية الألمانية لحقوق الإنسان وسيادة القانون في عام 2020، وجائزة مارتين أنستيت في عام 2018، والمركز الثاني بجائزة ألارد للنزاهة الدولية في عام 2017.

إستر واويرو

مستشارة قانونية في المساواة القانونية، منظمة المساواة الآن 

إستر واويرو هي محامية في مجال حقوق الإنسان تتمتع بخبرة تزيد عن 10 سنوات في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان وحمايتها. تعمل واويرو حاليًا بمكتب أفريقيا التابع لمنظمة المساواة الآن كمستشارة قانونية أولى متخصصة في مجال إنهاء التمييز الجنسي في القانون. كما أنها منسقة تحالف التضامن من أجل حقوق المرأة الأفريقيةSOAWR ، الذي يضم أكثر من 60 منظمة لحقوق المرأة في 32 دولة في أفريقيا. وقد شاركت واويرو في التقاضي الاستراتيجي والدعوة من أجل إجراء الإصلاحات على العديد من القوانين والسياسات وتنفيذها لحماية حقوق الفتيات والنساء والأقليات الجنسية على المستويات القومية والإقليمية والدولية وذلك في المجالات القانونية وحقوق الإنسان. عملت واويرو سابقًا كمستشارة قانونية أولى لأفريقيا في مركز الحقوق الإنجابية، ومديرة برنامج في لجنة حقوق الإنسان في كينيا، وكمستشار للدعاوي القضائية في مكتب محاماة بنيروبي. وهي محامية بالمحكمة العليا في كينيا وحاصلة على درجة البكالوريوس في القانون من جامعة موي ودرجة الماجستير في الدراسات الدولية من جامعة نيروبي.

ثريا بهجت

مستشارة ومدافعة عن حقوق النساء والفتيات، خريجة الجامعة عام 2006

ثريا بهجت هي رائدة أعمال اجتماعية من أصول فنلندية ومصرية، ومستشارة ومدافعة نشطة عن حقوق المرأة في مصر. خلال ثورة 2011، أسست بهجت حركة "تحرير بودي جارد" Tahrir Bodyguard، والتي أسستها للتصدي والحد من الاعتداءات الجنسية الجماعية الوحشية ضد النساء في ميدان التحرير. عقب ذلك، أولت انتباهها للتصدي لأشكال أخرى من العنف ضد المرأة، حيث كانت عضوًا في المجموعة الاستراتيجية الاستشارية لحركة جيل الفتاة، وهي أول حركة بقيادة أفريقية لإنهاء ظاهرة ختان الإناث في جيل واحد. وفي ديسمبر 2019، حصلت بهجت على وسام هان من الحكومة الفنلندية تقديرًا لجهودها في مجال المساواة بين الجنسين.

 

يدير الحوار

nevine-ebeidنيفين عبيد

باحثة في قضايا التنمية والنوع الاجتماعي، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة المرأة الجديدة

نيفين عبيد هي باحثة ومدربة ومستشارة في قضايا التنمية والنوع الاجتماعي. تُعد عبيد متخصصة في إدماج القضايا التي تخص المرأة وخاصة القضايا المتعلقة بمناهضة العنف ضدها في السياسات العامة والخطط الوطنية. كما هي منسقة فريق عمل من أجل صياغة قانون موحد لمناهضة العنف ضد المرأة. عبيد حاصلة على درجة الماجيستير في التنمية والنوع الاجتماعي من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، جامعة القاهرة.