الجامعة الأمريكية بالقاهرة تصدر أول تقرير عن الاستدامة‎

أصدر مكتب الاستدامة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة أول تقرير عن الاستدامة للجامعة، كجزء من الاحتفال بالذكرى الخمسين ليوم الأرض. يسلِط تقرير الاستدامة الضوء على التزام الجامعة بتطبيق ممارسات الاستدامة داخل الجامعة ويرفع الوعي لدى مجتمعها للمساهمة في الحفاظ على البيئة. سيتم إصدار التقرير كل عامين، بالتناوب مع تقرير البصمة الكربونية للجامعة.

تقول ياسمين منصور، مسئول الاستدامة بمكتب الاستدامة بالجامعة: "نأمل أن تصبح الجامعة الأمريكية بالقاهرة نموذجاً لمؤسسات مماثلة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر إطلاق هذا التقرير عن الاستدامة".

تقدم تقارير الاستدامة معلومات حول الأداء الاقتصادي والبيئي والاجتماعي لمنظمة أو شركة أو مؤسسة ما بوجه عام. في عام 2017، بدأ مكتب الاستدامة مبادرة لإنتاج تقرير استدامة شامل، والذي لا يتضمن الانبعاثات الكربونية فحسب، وإنما يتضمن عوامل الاستدامة الأخرى مثل صحة المجتمع وحقوق العمال والأبحاث والتعليم. بدأ مكتب الاستدامة العام الماضي إجراء التحضيرات لذلك، وبعد عدة أشهر من جمع وتجميع البيانات من المكاتب والإدارات المختلفة في جميع أنحاء الجامعة، قام المكتب بإصدار تقرير الاستدامة لعام 2020 الخاص بالجامعة. ويبرز هذا التقرير التزام الجامعة بالممارسات المستدامة ويحدد المجالات التي يمكن أن تعمل الجامعة على تحسينها لتصبح رائدة دولياً في مجال الاستدامة.

يسلط تقرير الاستدامة لعام 2020 الضوء أيضاً على مشاركة الجامعة في أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة لعام 2030. ترتبط جميع الأهداف بواحد على الأقل من فصول التقرير للتأكيد على التزام الجامعة بجهود الاستدامة العالميةيبحث التقرير في الدور الحاسم الذي يلعبه التعليم العالي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتنفيذها.

كما أصدر مكتب الاستدامة أيضاً تقرير البصمة الكربونية لعام 2020 الخاص بالجامعة. وعلى الرغم من أن هذا ليس العام الخاص بإصدار تقرير البصمة الكربونية، فقد قام مكتب الاستدامة بحساب الانبعاثات الكربونية للجامعة للعام الدراسي 2019 في كتيب البصمة الكربونية 2020.

علاوة على ذلك، احتفل مكتب الاستدامة بيوم الأرض رقمياً هذا العام. فعلى مدار الخمسين عاماً الماضية، يجتمع الناس حول العالم يوم 22 إبريل للاحتفال بكوكب الأرض. وفي محاولة لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد COVID-19، أصبح يوم الأرض هذا العام رقمياً، حيث أُقيمت الاحتفالات والحملات على منصات متعددة عبر الإنترنت. وبالتوازي مع هذا التحول العالمي، أطلق مكتب الاستدامة حملته الرقمية الخاصة بيوم الأرض باستخدام صفحته على Facebook  و Instagram لتثقيف مجتمع الجامعة عن الحركة البيئية وتشجيعهم على المشاركة فيها.

 

يمكن الاطلاع على التقرير هنا، والاطلاع على الكتيب الخاص بالتقرير هنا.

For more information about the university news and events follow us on Facebook http://www.facebook.com/aucegypt
And Twitter @AUC

Founded in 1919, The American University in Cairo (AUC) is a leading English-language, American-accredited institution of higher education and center of the intellectual, social, and cultural life of the Arab world. It is a vital bridge between East and West, linking Egypt and the region to the world through scholarly research, partnerships with academic and research institutions and study abroad programs. 

The University offers 40 undergraduate, 52 master’s and two PhD programs rooted in a liberal arts education that encourages students to think critically and find creative solutions to conflicts and challenges facing both the region and the world. 

An independent, nonprofit, politically non-partisan, non-sectarian and equal opportunity institution, AUC is fully accredited in Egypt and the United States.