فريق عمل مواجهة فيروس كورونا المستجد بالجامعة في أول اجتماع عبر الإنترنت مع مجتمع الجامعة

virtual-campus-conversation

عقد فريق عمل مواجهة فيروس كورونا المستجد Covid- 19 بالجامعة الأمريكية بالقاهرة اليوم أول حوار عبر الإنترنت مع مجتمع الجامعة لمناقشة إجراءات الجامعة الاحترازية لمواجهة انتشار وباء فيروس كورونا المستجد العالمي. تمكن أعضاء مجتمع الجامعة  من إرسال أسئلتهم قبل وأثناء الحوار كما تمكنوا من معرفة آخر المستجدات من فريق العمل من خلال البث المباشر على موقع الجامعة الإلكتروني. اتخذت الجامعة بعض الخطوات الهامة مؤخراً والتي طبقتها على مستوى الحرم الجامعي وذلك لمواجهة وحماية مجتمع الجامعة من فيروس كورونا المستجد، حيث قامت بتقديم عطلة الربيع بدءً من الأحد الماضي لمدة أسبوع، كما تبدأ في تحويل الدراسة لتكون عبر الإنترنت لمدة أسبوعين بدءً من يوم الأحد 22 مارس.

يتكون أعضاء فريق العمل من رئيس الجامعة فرانسيس ريتشياردوني، ومستشار الجامعة أشرف حاتم، ورئيس الجامعة الأكاديمي إيهاب عبد الرحمن، ونائب رئيس الجامعة للحياة الطلابية دينا برعي، ونائب رئيس الجامعة للإدارة والعمليات شيرين شاكر، ونائب رئيس الجامعة للابتكار الرقمي أيمن عبد اللطيف، ونائب رئيس الجامعة لشئون الجامعة ومدير شئون مكتب الرئيس رانيا برعي. ويترأس اللجنة نائب رئيس الجامعة لاتصالات التسويق والعلاقات العامة دينا أبو الفتوح.

يقول رئيس الجامعة “إن رعاية وسلامة وأمن مجتمع الجامعة هو أولويتنا الأولى. وتتابع الجامعة بشكل مستمر الوضع الصحي المحلي والعالمي وتتخذ كافة التدابير الوقائية اللازمة. ولاتوجد حتى الآن أي حالات لفيروس الكورونا المستجد بالجامعة."

ويضيف ريتشياردوني "إن أولويتنا الثانية هي الاستمرار في مهمتنا الأساسية في إنتاج ونقل المعرفة للطلاب. نحن حريصون على الحفاظ على هذا الفصل الدراسي والحفاظ على مجهود الطلاب طوال الأشهر الماضية حتى يتسنى لهم التخرج في الموعد المحدد."

كما أثنى على أعضاء هيئة التدريس والموظفين على كافة المستويات، قائلاً: "أنا فخور بشكل خاص بعملي مع الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والموظفين في مثل هذه اللحظات الصعبة، وأشكر الجميع لالتزامهم وثقتهم في الجامعة."

التدريس عبر الإنترنت

قام مركز التعلم والتدريس بالجامعة بعقد دورات تدريبية لأعضاء هيئة التدريس في سبل وأدوات التدريس عبر الإنترنت وسيقوم بتكثيف الدعم المتاح قبل وأثناء الانتقال إلى خطوة التعليم عبر الإنترنت.

وقام عبد الرحمن بالإجابة على أسئلة الطلاب حول الدراسة عبر الإنترنت، والتي تضمن أسئلة حول التقييمات والامتحانات، حيث يقول: "سيتم استئناف الفصول والواجبات (عبر التدريس عبر الإنترنت) ابتداءً من يوم الأحد 22 مارس. وطلبنا من أعضاء هيئة التدريس المرونة في التعامل مع سياسة الحضور والغياب، والتركيز بدلاً من ذلك على جودة عمل الطلاب خلال هذه الفترة. نتوقع تأجيل أنواع معينة من المهام والأنشطة حتى استئناف الدروس وجهاً لوجه. ولن يتم إجراء أي تقييم للطلاب يتطلب إشرافاً خارجياً."

كما يضيف عبد الرحمن إن الدراسة بالتعليم التنفيذي وكلية التعليم المستمر سوف تتحول أيضاً إلى التدريس عبر الإنترنت.

يقول عبد الرحمن "أدرك أن الأسابيع القادمة ستؤدي بلا شك إلى حدوث إضطراب لما أعددناه مسبقاً لفصل الربيع الدراسي. ومع ذلك، أثق في قدرتنا ليس فقط على مواجهة هذا التحدي، ولكن في استخدامه كفرصة للتعلم والتطوير والتحسن. وأشكر جميع الأساتذة وموظفي الجامعة الذين تفانوا في الفترة السابقة في عملهم للانتقال لخطوة التعليم عبر الإنترنت."

موظفي الجامعة

تقوم الجامعة بإعطاء الأولوية القصوى لصحة وسلامة وأمن مجتمعها بأكمله، مع ضمان استمرار البرامج الأكاديمية والوظائف الحيوية، لذا اعتمدت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عدة تدابير إضافية خلال الأسبوعين القادمين. قامت الجامعة بإتخاذ قرارات تسمح بالمرونة في العمل عن بعد كما ستقلل من عدد الموظفين الموجودين بالحرم الجامعي، إلا إذا كان تواجدهم ضرورياً.

الحرم الجامعي

وفي إطار جهود الجامعة لحماية مجتمع الجامعة من إنتشار فيروس الكورونا المستجد، تقوم الجامعة بتنظيف وتعقيم الحرم الجامعي بشكل مكثف، وقامت بتوفير المطهرات الكحولية في حرمي القاهرة الجديدة وميدان التحرير وفي أتوبيسات الجامعة.

كما يراقب مكتب الخدمات الطبية بالجامعة الوضع عن كثب ويقدم المستجدات لمجتمع الجامعة. كإجراء وقائي، قام مكتب الخدمات الطبية بتعيين غرفة فحص محددة لتكون بمثابة عيادة خاصة للكشف على أي أفراد يشتبه في إصابتهم بأعراض الإنفلونزا. ويتم تطهير غرفة الفحص باستمرار، كما تم تدريب جميع الأطباء والممرضات على إتباع البروتوكولات الدولية في التعامل مع الأشخاص المشتبه في إصابتهم.

جدير بالذكر أن الجامعة الأمريكية بالقاهرة تقوم بإرسال بيانات بشكل مستمر لمجتمع الجامعة ومعلومات خاصة بالاحتياطات الصحية والسفر وخطة الطوارئ والاستعدادات. كما قامت بإنشاء صفحة خاصة على موقع الجامعة تشمل جميع التحديثات والبيانات الصادرة من الجامعة و منظمة الصحة العالمية ومراكز مكافحة الأمراض بالولايات المتحدة الأمريكية والحكومة المصرية وهي www.aucegypt.edu/coronavirus .