إطلاق مركز ثقافي جديد بقلب القاهرة

tcc
Artwork from Huda Lufti's exhibition "When Dreams Call for Silence" in the new Tahrir Cultural Center

احتفلت الجامعة الأمريكية بالقاهرة بمرور 100 عام من التميز والابتكار والخدمات التعليمية والثقافية المميزة في مصر. بدأت احتفالات المئوية، والتي تستمر لمدة عام كامل، في حرم الجامعة بالتحرير بافتتاح مركز التحرير الثقافي.

كان رئيس مجلس الأوصياء ريتشارد بارتلت ورئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة فرانسيس ريتشياردوني قد استضافا حفل افتتاح مركز التحرير الثقافي بحضور عمرو عدلي، نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ونجيب ساويرس، رجل الأعمال والمستثمر ورئيس شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة والذي قام بدعم إنشاء مركز التحرير الثقافي.

يسعى مركز التحرير الثقافي، بموقعه الفريد في قلب القاهرة، أن يكون محوراً للأنشطة الثقافية في منطقة وسط البلد، وسيكون مركز التحرير الثقافي مركزاً ثقافياً مملوكاً بالكامل للجامعة الأمريكية بالقاهرة وتحت إدارتها حيث سيقدم مجموعة متنوعة من الفعاليات الثقافية تضم العروض الموسيقية، والمعارض الفنية، والمؤتمرات، والعروض الراقصة، وأندية الكتاب، والمسرحيات والعروض السينمائية.

يقول ساويرس، الذي يتميز بدعمه للمؤسسات الثقافية والتعليمية في مصر، خلال حفل افتتاح مركز التحرير الثقافي، "إن الأنشطة الثقافية والفنية لها دوراً كبيراً في إحداث التغيرات الإيجابية في المجتمع المصري، أنني سعيد بدعم تأسيس مركز التحرير الثقافي والذي سيعمل كمنصة ديناميكية للتواصل والتبادل الثقافي للمصريين وللأجانب المقيمين في مصر، كما أرى أنه سيشهد بداية لمئوية متميزة أخرى للجامعة."

يقول ريتشياردوني "تمر مصر اليوم بعصر جديد من النهضة، وتعد الجامعة الأمريكية بالقاهرة في قلب هذا الازدهار، حيث نعمل على إعادة تأكيد دور مصر الريادي "أم الدنيا" كمحور ثقافي هام في المنطقة وهو الدور الذي تلعبه مصر منذ قديم الأزل، حيث نحرص أن يتسلح أفضل الدارسين في المنطقة بالتعليم الذي يحتاجون إليه في حياتهم، لاستكمال الدور القيادي الذي طالما قام به خريجو الجامعة الأمريكية بالقاهرة ولاستكمال ريادتهم البحثية ذات التأثير الهام في التغلب على أصعب التحديات في مصر الآن."

تضمن الاحتفال بمئوية الجامعة الأمريكية بالقاهرة أيضاً افتتاح معرضين فنيين بمركز التحرير الثقافي، الأول للفنانة المصرية هدى لطفي تحت عنوان "أن تسكن الأحلام"، والذي يعرض في قاعة عرض مارجو فيون، والثاني للفنانة المصرية الأمريكية شيرين جرجس تحت عنوان "بنت النيل" والذي يعرض في قاعتي عرض ليجاسي وفيوتشر بمركز التحرير الثقافي بحرم الجامعة الأمريكية بالقاهرة بالتحرير. يمثل هذان المعرضان البداية لسلسلة من المعارض الفنية والأنشطة الثقافية التي ستقام في مركز التحرير الثقافي.