الطلاب الأجانب

على مدار ما يقرب من 100 عام، ظلت الجامعة الأمريكية بالقاهرة محط أنظار الطلاب من حول العالم للالتحاق بها. وتضم الجامعة الآن طلاب من أكثر من 60 دولة بحرميها. وكإحدى المؤسسات الرائدة في المنطقة للدراسات الليبرالية القائمة على التفكير التحليلي والنقدي، فإن الجامعة تشتمل على مجالات دراسية متنوعة معتمدة دولياً وعلى برامج دراسية باللغة الإنجليزية يقدمها أعضاء هيئة تدريس مختارين بعناية وعلى مستوى عالي من الكفاءة والمهنية. وعلى المستويات المحلية والإقليمية والدولية، تحظى الجامعة بسمعة أكاديمية هائلة عالمياً.

يحصل ما يقرب من نصف طلاب الجامعة على منح دراسية أو زمالات أو دعم مالي.

ولضمان سهولة انتقال الطلاب إلى مصر، توفر الجامعة خدمات استشارية وخدمات طبية، وأمن وسلامة على مدار الساعة وإقامة طلابية متميزة وشاملة. إن الدراسة بالجامعة توفر للطلاب فرصة فريدة للإقامة في قلب الشرق الأوسط والاستمتاع بموقع تاريخي وعالمي له تقاليده العريقة التي تجلب الخيرات لكل العالم.