"هل لا تزال الأمم المتحدة صالحة في عالم اليوم؟" في محاضرة نادية يونس التذكارية بالجامعة

Michael Møller, UN under-secretary-general
Michael Møller, UN under-secretary-general

أقامت الجامعة الأمريكية بالقاهرة المحاضرة التذكارية السنوية لتكريم ذكرى الدبلوماسية نادية يونس والتي تحدث فيها مايكل مولر، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة عن دور الأمم المتحدة في المشهد العالمي الجديد. جدير بالذكر أن المحاضرة هذا العام تواكب الذكرى العاشرة لإطلاق محاضرة نادية يونس التذكارية بالجامعة، والذكرى السبعين لإنشاء الأمم المتحدة.

عقب المحاضرة جلسة نقاشية بعنوان "هل لا تزال الأمم المتحدة صالحة في عالم اليوم؟" يشارك فيها ِأحمد فوزي، المدير المؤقت لدائرة الأمم المتحدة للإعلام بجينيف، وإبراهيم عوض، أستاذ السياسات العامة ومدير مركز دراسات الهجرة واللاجئين بالجامعة، وهشام وهبي، أستاذ مساعد العلوم السياسية بالجامعة البريطانية بالقاهرة وخريج الجامعة الأمريكية بالقاهرة دفعة 1989.

جدير بالذكر أن محاضرة نادية يونس التذكارية هي جزء من صندوق نادية يونس الذي أنشئ تكريماً لذكراها، والتي توفيت في تفجير مقر الأمم المتحدة في بغداد في 19 أغسطس 2003، بينما كانت تشغل رئيس فريق ممثل الأمم المتحدة في بغداد الدبلوماسي سيرجيو فييرا دي ميلو. بجانب إقامة المحاضرة السنوية، ساعد الصندوق في إنشاء حجرة نادية يونس للمؤتمرات والتي تخدم أعضاء نموذج القاهرة الدولي للأمم المتحدة وجائزة نادية يونس للخدمة العامة والإنسانية.

تستضيف محاضرة نادية يونس التذكارية السنوية الشخصيات الدولية البارزة في مجالات السياسة والعلاقات الدولية والشئون الإنسانية للتحدث بالجامعة. وقد ضمت قائمة المتحدثين في الأعوام الماضية كوفي عنان (2005)، الأمين العام السابق للأمم المتحدة، الدكتور برنار كوشنير (2006)، وزير خارجية فرنسا الأسبق وأحد مؤسسي منظمة أطباء بلا حدود، وماري روبنسون (2007)، الرئيس السابق لإيرلندا وأول امرأة تتولي هذا المنصب، الدكتور غرو هارلم برونتلاند (2012)، رئيس الوزراء السابق للنرويج، والمدير العام السابق لمنظمة الصحة العالمية ومؤسس حركة الاستدامة، ونبيل العربي (2013)، الأمين العام لجامعة الدول العربية، ونبيل فهمي (2014)، وزير الخارجية المصري السابق وعميد كلية الشئون الدولية والسياسات العامة بالجامعة.

جدير بالذكر أن مولر، المتحدث الرئيسي بمحاضرة نادية يونس التذكارية، له تاريخ موسع مع الأمم المتحدة، فهو حالياً القائم بأعمال المدير العام لمكتب الأمم المتحدة بجنيف، والقائم بأعمال الأمين العام لمؤتمر نزع السلاح والممثل الشخصي لأمين عام الأمم المتحدة في المؤتمر. وقبل مباشرته لهذه الواجبات في نوفمبر 2013، كان مولر المدير التنفيذي لمؤسسة كوفي عنان من 2008 إلى 2011، والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بقبرص من 2006 إلى 2008، ومدير الشئون السياسية والانسانية وحفظ السلام بمكتب الأمين العام من 2001 إلى 2006 مع شغله منصب نائب رئيس الأركان في نفس الوقت أخر سنتين في هذه المدة.