كلية إدارة الأعمال تحصل على الاعتماد الثلاثي

تقول ليسا أندرسون، رئيس الجامعة: "يعتبر الحصول على الاعتماد الثلاثي بمثابة شهادة حية على جودة طرق التدريس والبحث التي تعتمدها الكلية، والحصول عليه يعد بمثابة مكانة ترنو إليها كافة كليات إدارة الأعمال على مستوى العالم. وهو يمثل ختم الجودة لأعضاء هيئة التدريس بالكلية والطلاب والخريجين. ونحن كجامعة نفخر بحصولنا على مثل ذلك الاعتماد والذي يضع كلية إدارة الأعمال بالجامعة ضمن أحسن 70 كلية إدارة أعمال وعلى قدم المساواة مع أرقى الكليات وذلك على مستوى العالم بأسره.
يربط شريف كامل، عميد كلية إدارة الأعمال بالجامعة، بين الحصول على ذلك الاعتماد والجهود الحثيثة التي بذلتها الكلية على مدى الأعوام القليلة الماضية. ويذكر كامل: "لقد بذلت كلية إدارة الأعمال بالجامعة، بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية، جهوداً جبارة على مدى الخمس سنوات الماضية وصولاً إلى غرس ثقافة التغيير والتحسين المستمر وتحويل عملية التقييم والاعتماد من مجرد غاية أو وجهة إلى محرك ودافع قوى لإدخال مزيد من التحسينات على البرامج والخدمات التي نقدمها وذلك بما يتواكب مع الاحتياجات المتزايدة للمجتمع."
يعتبر جهاز تحسين الجودة الأوروبي بمثابة نظام لتقييم ومنح الاعتماد لكليات الإدارة وإدارة الأعمال على مستوى العالم، وينبثق من المؤسسة الأوروبية لتطوير الإدارة. والحصول على اعتماد جهاز تحسين الجودة الأوروبي يتطلب مستوى معين من الجودة الأكاديمية والحرفية والابتكار والتدويل. يقوم جهاز تحسين الجودة الأوروبي باعتماد البرامج التي تركز على تطوير القدرات الإدارية ودعم القدرات الخاصة بريادة الأعمال. ويقول كامل: "إنه لمن دواعي السرور والفخر أن تستطيع الكلية خلال وقت قصير الحصول على اعتماد جهاز تحسين الجودة الأوروبي وبالتالي الحصول على الاعتماد الثلاثي الذي يضع الكلية في مكانة أفضل تستطيع من خلالها خدمة المجتمع على الوجه الأكمل، وقد حدث ذلك بالرغم من تطورات الأحداث التي شهدتها مصر على مدى الثلاثة أعوام الماضية. وكلية إدارة الأعمال هي الكلية الأولى في مصر التي تحصل على اعتماد جهاز تحسين الجودة الأوروبي، وهي الأولى في المنطقة العربية التي تحصل على الاعتماد الثلاثي وواحدة من بين سبعين كلية إدارة أعمال على مستوى العالم التي تحصل على مثل ذلك الاعتماد؛ ويعتبر ذلك من الإنجازات الكبرى التي حققتها الكلية ويعد أيضاً بمثابة شهادة حية على جودة البرامج التي تقدمها وبمثابة دليل قوي على كفاءة أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالكلية."
حصلت كلية إدارة الأعمال بالجامعة في مايو 2014 على اعتماد لبرامج ماجستير إدارة الأعمال وبرامج ماجستير إدارة الأعمال التنفيذية من رابطة ماجستير إدارة الأعمال ومقرها لندن. وقد منحت رابطة ماجستير إدارة الأعمال اعتمادها لحوالي 2% فقط من برامج ماجستير إدارة الأعمال على مستوى العالم. وبالإضافة إلى ما سبق ذكره، تحصل الكلية باستمرار منذ 2006 على اعتماد رابطة تطوير كليات إدارة الأعمال على مستوى العالم، وتعد الكلية بذلك من ضمن نسبة الخمسة بالمائة من كليات إدارة الأعمال بالعالم التي تحصل على مثل ذلك الاعتماد. ويقول كريم الصغير، العميد المشارك لدراسات البكالوريوس والإدارة بالكلية: "إن لكلية إدارة الأعمال بالجامعة باعاً طويلاً في التفوق والتميز الأكاديمي. وأرى أن ما يجعل تجربة التعليم بالكلية تجربة فريدة من نوعها يتمثل ببساطة في قدرتنا على المزج والجمع بين الرؤية العالمية وتقنيات التدريس المبتكرة والتوجه التدريبي وذلك في كل ما نقدمه من برامج تعليمية، ناهيك عن البيئة الفكرية الموحية المحيطة بالكلية والتي تسمح بتعدد الثقافات والخلفيات الحضارية."
بالإضافة إلى ما سبق ذكره، حصل برنامج ماجستير إدارة الأعمال بالجامعة على تقييمات رفيعة المستوى من عدد لا يستهان به من المؤسسات والإصدارات الدولية. وقد ذكرت مجلة فوربس الشرق الأوسط أن برنامج ماجستير إدارة الأعمال بالجامعة يعتبر الأول على مستوى المنطقة العربية، وأن البرنامج كان الأول في 2012 على مستوى برامج ماجستير إدارة الأعمال التي تقدمها 37 جامعة في العالم العربي. ويعتبر برنامج ماجستير إدارة الأعمال الذي تقدمه الجامعة ضمن ثلاثة برامج للماجستير تقدمها كلية إدارة الأعمال، من ضمنها برنامج الماجستير في الاقتصاد وبرنامج الماجستير في اقتصاد التنمية الدولية، حصلت على المركز الأول على مستوى أفريقيا وذلك طبقاً لتصنيف أديونيفرسال لأفضل برامج الماجستير في إدارة الأعمال والخاص بالعام 2013-2014. وقد صنف التقرير العالمي الخاص بتقييم كليات إدارة الأعمال التي وصل عددها إلى 200 كلية على مستوى العالم والخاص بالعام 2012-2013 برنامج ماجستير إدارة الأعمال الذي تقدمه الجامعة ضمن أفضل 200 برنامج للماجستير في إدارة الأعمال على مستوى العالم، ووضع التقرير بذلك الجامعة في مصاف أعرق الجامعات مثل هارفارد، وستانفورد، وINSEAD، وكلية لندن لإدارة الأعمال. وقد اعتمد مجلس الاعتماد الخاص بالتعليم المستمر والتدريب برامج التعليم التنفيذي التي تقدمها الكلية.
يذكر كامل في معرض تأكيده على امتداد تأثير الجامعة لجميع أنحاء العالم وذيوع شهرتها وسمعتها بعد حصولها على الاعتماد الثلاثي: "أرى أن هذا الاعتماد هو خطوة هامة في طريق ممتد يصل بالكلية إلى تحقيق هدفها وبغيتها الأساسية ألا وهي أن تكون ضمن أفضل كليات إدارة الأعمال على مستوى العالم وذلك بحلول 2019."
يذكر الصغير تأكيداً للحديث الذي ذكره كامل: "لقد قامت أرفع الجهات القائمة على منح الاعتمادات، وهي رابطة تطوير كليات إدارة الأعمال على مستوى العالم ورابطة ماجستير إدارة الأعمال وجهاز تحسين الجودة الأوروبي، بالاعتراف بالدور الكبير الذي تقوم به كلية إدارة الأعمال بالجامعة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لسبعة عقود متتالية. وقد حصل أقل من 1% من كليات إدارة الأعمال على مستوى العالم على الاعتماد الثلاثي، ونحن نفخر أننا جزء من هذه المجموعة المتميزة."
الصورة: شريف كامل (الثاني من اليمين)، عميد كلية إدارة الأعمال، وهو يتسلم شهادة الاعتماد الثلاثي في فيينا.