فوز شركة ناشئة لأستاذ بالجامعة الأمريكية بالقاهرة في مسابقة دولية لاستخدام تكنولوجيا النانو في صناعة المطهرات‎

Wael Mamdouh- JICA Award

تم اختيار الشركة الناشئة NANO-Fib-TECH الخاصة بالدكتور وائل ممدوح الأستاذ المشارك في تكنولوجيا النانو بالجامعة الأمريكية بالقاهرة والرئيس التنفيذي للشركة، ضمن الشركات الفائزة في مسابقة خطة عمل NINJA التي تنظمها الوكالة اليابانية للتعاون الدولي جايكا “JICA”. أطلقت JICA هذه المسابقة في يوليو 2020 للشركات الناشئة خلال جائحة كورونا لاكتشاف نماذج وتقنيات أعمال مبتكرة توفر حلولًا إرشادية للوباء الحالي وتستجيب أيضًا للتغييرات الجذرية المتوقعة في الواقع الاجتماعي والاقتصادي بعد انتهاء جائحة كورونا. تأسست نانو فيب تيك NANO-Fib-TECH مؤخراً، وهي شركة ذات مسئولية محدودة قائمة على العلوم تعمل على تطوير الحلول القائمة على تكنولوجيا النانو للمطهرات والمواد المضادة للميكروبات في مختلف المجالات الطبية الحيوية، والرعاية الصحية، والغذائية والصناعية.

وقال ممدوح: "سعدت بالفوز في مثل هذه المسابقة المرموقة من خلال شركتي الناشئة. و جدير بالذكر أن "جايكا" هي منظمة معروفة تركز على مساعدة الحكومات في مشاريعها التنموية وNINJA هي أول دعوة تمويل موجهة إلى القطاع الخاص. وتعتبر مشاركة ابتكاراتنا ومناقشتها مع الجانب الياباني أمرًا رائعا، إن الفوز بهذه المسابقة هو دليل آخر على قدرتنا على المنافسة على الصعيدين المحلي والدولي."

تتمثل الميزة الفريدة لـ NANO-Fib-TECH في القدرة على إنتاج مطهرات صديقة للبيئة ومعقمات جل لليدين (في صورة سائل ومواد هلامية ومسحوق) دون استخدام أي كحول أو مواد كيميائية قاسية من المواد المسببة للعديد من المشاكل الصحية مثل تهيج الجلد ومشاكل الرئتين والربو. تعرض حلول المطهرات NANO-Fib-TECH خصائص فريدة لمحاربة البكتيريا والفطريات والفيروسات مقارنة بالمطهرات التقليدية بالإضافة إلى احتواء محلول المطهرات NANO-Fib-TECH على خصائص فريدة لمحاربة البكتيريا والفطريات والفيروسات مقارنة بالمطهرات التقليدية.

وأكد ممدوح أن انتشار جائحة كورونا العام الماضي نتج عنه زيادة استخدام المطهرات التقليدية، لذلك يبحث العالم عن حلول بديلة بأقل آثار جانبية ضارة.

وأضاف: "من المثير للاهتمام أيضا أننا بدأنا في الاختبارات الأولي ضد الكورونا وحققنا نتائج واعدة للغاية مما جعلنا علي استعداد أن نمضي قدمًا في ابتكارنا."

والميزة الأكبر لمواد NANO-Fib-TECH المضادة للميكروبات هي إمكانية تصنيع تلك المواد في أشكال مختلفة مثل البخاخات، والكريمات، وسائل معقم اليد، والمساحيق كما يمكن إضافتها إلى الأطعمة، والمشروبات، والأعلاف الحيوانية، والأسمدة، ومستحضرات التجميل، والبخاخات الزراعة، و الأقمشة والملابس الرياضية و البريبايوتكس وغير ذلك.

وأشار ممدوح: "التطبيقات لا حصر لها."

من الجدير بالذكر أن جايكا سوف تقدم الدعم لكل شركة ناشئة يقع عليها الاختيار بملغ 30 ألف دولار لتغطية تكاليف إثبات المفهوم / الدراسات التجريبية المرتبطة بابتكاراتهم. سيساعد هذا الدعم الشركة في العمل على المواد المستخدمة وإعداد المزيد من الصيغ فضلاً عن إجراء المزيد من الاختبارات على المواد لتكون أكثر قوة في مقاومة البكتيريا والفطريات والفيروسات.

وقال ممدوح: "بنهاية هذا التمويل سنكون بالتأكيد في وضع أفضل بكثير وأقرب إلى المرحلة الصناعية ونأمل أن نبدأ في تسجيل منتجاتنا في وزارة الصحة المصرية." وأضاف: "سنكون سعداء جدًا لرد الجميل للمجتمع بتوفير منتجًا آمنًا وصديقًا للبيئة بدون أي آثار جانبية والأهم من ذلك أن مفعوله قوي في القضاء على الميكروبات. إن NANO-Fib-TECH هو مستقبل النظافة."

 

لمزيد من اخبار الجامعة تابعونا على فيسبوك  http://www.facebook.com/aucegypt

وتويتر @AUC

أنشئت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1919 وتعتبر واحدة من أكبر الجامعات التي توفر تعليماً ليبرالياً باللغة الإنجليزية في العالم العربي. وبمشاركتها في الحياة الاجتماعية والفكرية والثقافية في الوطن العربي فإن الجامعة الأمريكية تعتبر جسراً حيوياً لربط الشرق بالغرب وتربط مصر والمنطقة بالعالم بأسره من خلال الأبحاث العلمية وعقد شراكات مع المؤسسات الأكاديمية   التعليم بالخارج. الجامعة الأمريكية بالقاهرة جامعة مستقلة، غير هادفة للربح، لا حزبية ومتعددة الثقافات التخصصات وتمنح فرصاً متساوية لجميع الدارسين ومعترف بها في مصر والولايات المتحدة الأمريكية وجميع برامجها الدراسية معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات في مصر ومن جهات الاعتماد الأمريكية.