بالفيديو: انتظام الدراسة وجهًا لوجه بالجامعة الأمريكية بالقاهرة 2021‎‎‎‎

انتظمت الدراسة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة يوم 5 سبتمبر بعد عام ونصف من التدريس عن بعد والتعليم الهجين حيث بدأ الفصل الدراسي لخريف 2021 وعادت الدراسة بالجامعة وجهًا لوجه مع تلقى 80% من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والموظفين لقاح فيروس كورونا. توافد ما يقرب من 1300 طالبًا و36 أستاذًا جديدًا – من مصر و 31 دولة بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والمجر والدنمارك وأستراليا وكذلك من إفريقيا والشرق الأوسط مثل نيجيريا وسوريا وفلسطين وتونس وليبيا ومصر. تستقبل الجامعة الأمريكية بالقاهرة هذا العام أكثر من 92 طالبًا دوليًا جديدًا من جميع أنحاء العالم وأكثر من 450 طالبًا مصريًا من 16 محافظة بما في ذلك الإسكندرية والإسماعيلية والغربية والدقهلية والمنيا والقليوبية والوادي الجديد وقنا والسويس والشرقية وغيرها.

تعتبر الجامعة الأمريكية بالقاهرة الجامعة الأولى في مصر التي تستأنف الدراسة وجهًا لوجه لخريف 2021   حسب خطة صارمة لعودة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والموظفين لضمان أمن وسلامة مجتمع الجامعة. تتضمن هذه الخطة تسهيل تلقي مجتمع الجامعة لقاح كورونا، وعمل تحاليل أسبوعية للأجسام المضادة للأفراد الذين لم يتلقوا اللقاح والالتزام بارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي في الحرم الجامعي وداخل جميع الفصول الدراسية. تعقد جميع الفصول الدراسية وجهًا لوجه، مع الالتزام بالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات، كما تستخدم الجامعة أحدث وأفضل طرق التنظيف والتطهير في الحرم الجامعي، داخل وخارج قاعات الدرس وكذلك حافلات الجامعة.

شاهد فيديو من داخل الحرم الجامعى عن انتظام الدراسة وجهًا لوجه بالجامعة:

https://youtu.be/7hLCK_XPgrU

 

 

لمزيد من اخبار الجامعة تابعونا على فيسبوك  http://www.facebook.com/aucegypt

وتويتر @AUC

أنشئت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1919 وتعتبر واحدة من أكبر الجامعات التي توفر تعليماً ليبرالياً باللغة الإنجليزية في العالم العربي. وبمشاركتها في الحياة الاجتماعية والفكرية والثقافية في الوطن العربي فإن الجامعة الأمريكية تعتبر جسراً حيوياً لربط الشرق بالغرب وتربط مصر والمنطقة بالعالم بأسره من خلال الأبحاث العلمية وعقد شراكات مع المؤسسات الأكاديمية   التعليم بالخارج. الجامعة الأمريكية بالقاهرة جامعة مستقلة، غير هادفة للربح، لا حزبية ومتعددة الثقافات التخصصات وتمنح فرصاً متساوية لجميع الدارسين ومعترف بها في مصر والولايات المتحدة الأمريكية وجميع برامجها الدراسية معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات في مصر ومن جهات الاعتماد الأمريكية.