طالبان من الجامعة الأمريكية بالقاهرة يفوزان في بطولة العالم للجامعات في الاسكواش‎‎

auc

حصل الطالبان يحيى النواساني وجنا شيحة من الجامعة الأمريكية بالقاهرة علي ميداليتين ذهبيتين وميدالية برونزية في بطولة العالم للجامعات في الاسكواش التي استضافتها مصر مؤخرا وأقيمت في ملاعب نيو جيزة حيث تنافسا مع رياضيين من 12 دولة حول العالم منها سويسرا وكوريا الجنوبية وفرنسا واليابان، وذلك في أول مشاركة للجامعة في بطولة العالم للجامعات. حصل يحيى النواساني على ميدالية برونزية (مباريات فردية) وميدالية ذهبية (مباريات الفريق)، فيما حصلت جنا شيحة علي ميدالية ذهبية في مباريات الفريق.

أعربت جنا شيحة عن سعادتها بكونها جزءًا من فريق المنتخب المصري للاسكواش ولحصولها على الميدالية الذهبية ممثلة عن الجامعة الأمريكية بالقاهرة كما أكدت دعم الجامعة لها في مسيرتها الرياضية من خلال التنسيق مع الأساتذة لاستيعاب غيابها في بعض الأحيان أثناء البطولات وأضافت: "وأنا على وشك التخرج الآن أود أن أشكر الجامعة على كل ما قدمته لي على مدار الثلاث نصف سنوات الماضية."

كما أعرب يحيى النواساني عن فخره بكونه جزءًا من الفريق الذي يمثل مصر مما جعل هذا اللقب مميزًا جدًا بالنسبة له. وأضاف: "لقد تلقيت بالفعل الكثير من الدعم من فريق الرياضة بالجامعة وأيضًا من أساتذتي الذين ساعدوني في تعويض غيابي عن المحاضرات والامتحانات أثناء البطولة."

وعن خططهم المستقبلية أعرب يحيى المصنف 40 عالميًا، وجانا المصنفة 51 عالميًا، عن نيتهما في التركيز بشكل أكبر على مسيرتهما الاحترافية في الاسكواش والفوز ببطولات العالم المستقبلية ليكونا من ضمن أفضل 10 لاعبين علي مستوى العالم ممثلين لمصر وللجامعة الأمريكية بالقاهرة.

صرح شريف العريان، مدير الرياضة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، أن الجامعة لديها فريقًا قويًا للاسكواش يضم هانيا الحمامي، التي تحتل الآن المرتبة الثانية في التصنيف العالمي للاسكواش وأضاف: "نحن نوفر لرياضيينا في الجامعة الأمريكية بالقاهرة كل السبل الاحترافية في الحرم الجامعي، حيث يتمكن الطلاب من استخدام ملاعب الاسكواش بالجامعة للتدريب في أي وقت كما نساعدهم في تحقيق الموازنة مع دراستهم أثناء البطولات وذلك بالتنسيق مع اساتذتهم بالجامعة."

لمزيد من اخبار الجامعة تابعونا على فيسبوك  http://www.facebook.com/aucegypt

وتويتر @AUC

أنشئت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1919 وتعتبر واحدة من أكبر الجامعات التي توفر تعليماً ليبرالياً باللغة الإنجليزية في العالم العربي. وبمشاركتها في الحياة الاجتماعية والفكرية والثقافية في الوطن العربي فإن الجامعة الأمريكية تعتبر جسراً حيوياً لربط الشرق بالغرب وتربط مصر والمنطقة بالعالم بأسره من خلال الأبحاث العلمية وعقد شراكات مع المؤسسات الأكاديمية   التعليم بالخارج. الجامعة الأمريكية بالقاهرة جامعة مستقلة، غير هادفة للربح، لا حزبية ومتعددة الثقافات التخصصات وتمنح فرصاً متساوية لجميع الدارسين ومعترف بها في مصر والولايات المتحدة الأمريكية وجميع برامجها الدراسية معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات في مصر ومن جهات الاعتماد الأمريكية.