الجامعة الأمريكية بالقاهرة تطلق يوم البحث العلمي غداً

تطلق الجامعة الأمريكية بالقاهرة غدا ولأول مرة يوم البحث العلمي الذي يسلط الضوء على البحوث المتميزة التي يقوم بها الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بهدف تعزيز ثقافة الإبداع والابتكار والمنافسة. يقدم يوم البحث العلمي عرض شامل لعدد كبير من المجالات البحثية، حيث يمكن للطلاب وأعضاء هيئة التدريس عرض أعمالهم لمجتمع الجامعة الأمريكية بالقاهرة والجمهور العام، والفوز بجوائز نقدية. يقول الدكتور إيهاب عبد الرحمن، نائب المدير الأكاديمي للجامعة وأستاذ الفيزياء، "يعد يوم البحث العلمي بالجامعة فرصة فريدة لتقدير أبحاث أفراد الجامعة المتميزين والذين سيكونون في الطليعة لعقود قادمة."يقدم يوم البحث العلمي فرصة للطلاب لاستكشاف الأفكار البحثية والتواصل مع المجتمع ومع الحضور القادم من خلفيات مهنية مختلفة." كما يعد هذا الحدث فرصة رائعة للطلاب الجدد والباحثين والفنانين الذين يبدأون حياتهم المهنية لاستكشاف المزيد عن الأبحاث في الجامعة الأمريكية بالقاهرة." يوفر هذا الحدث فرصة للتطوير المهني للمشاركين لصقل مهارات التصميم والعرض. يقول عبد الرحمن، "إن الغرض من وجود يوم البحث العلمي ليس لدعوة الطلاب لعرض أعمالهم فحسب بل لمساعدتهم ايضا في العثور على الموارد التي يحتاجونها لتصميم وعرض أبحاثهم." يتعين على المشاركين حضور دورات تدريبية إلى جانب تقديم ملخص لأبحاثهم، والذي يعد جزءا من متطلبات العرض في يوم البحث العلمي. يقول عبد الرحمن، "تقوم كلية إدارة الأعمال بتدريب طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة على كيفية تصميم الملصقات الخاصة بالعروض كما ساعد مكتب عميد الدراسات العليا في تدريب المشاركين على المهارات الشفهية. أعتقد أنه من واجبنا دعم الطلاب في كل خطوة من عملية تطورهم الوظيفي، لذلك نحن بحاجة إلى الاستفادة من الموارد المتاحة في الجامعة الأمريكية بالقاهرة." في نهاية العروض، سيتم تقييم بحوث الطلاب من قبل لجنة من أعضاء هيئة التدريس، وسيتم تقييم أعضاء هيئة التدريس من قبل لجنة مكونة من الشخصيات العامة وأعضاء هيئة التدريس. سيتمكن الفائزين من الحصول على شهادة حضور وجائزة نقدية. سيتم منح الستة طلاب الفائزين بأفضل ملصق من كل كلية جائزة قدرها 300 دولار، وسوف يحصل أفضل ستة طلاب من برامج الدراسات العليا بالكليات على جائزة قدرها 500 دولار. أما أفضل بحث مقدم من أعضاء هيئة التدريس من كل كلية سيفوز بجائزة قدرها 1000 دولار إلى جانب فرصة التقدم للحصول على منحة بحثية تقدر ب 10,000 دولار من خلال مكتب المدير الأكاديمي بالجامعة. سيختتم يوم البحث العلمي بحفل توزيع الجوائز وبالكلمة التي سيلقيها الأمير تركي الفيصل، رئيس مجلس إدارة مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية. يأمل عبد الرحمن، في أن يجعل من يوم البحث العلمي تقليدا سنويا في الجامعة الأمريكية بالقاهرة لسنوات قادمة، "إن خلق طرق للتواصل بين التخصصات المختلفة وعرض البحوث أو الأعمال الإبداعية بلغة بسيطة يمكن أن يخلق شراكات جديدة، ورؤى جديدة في العمل ومسارات جديدة للتساؤلات العلمية."    

لمزيد من اخبار الجامعة تابعونا على فيسبوك  http://www.facebook.com/aucegypt

وتويتر @AUC

أنشئت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1919 وتعتبر واحدة من أكبر الجامعات التي توفر تعليماً ليبرالياً باللغة الإنجليزية في العالم العربي. وبمشاركتها في الحياة الاجتماعية والفكرية والثقافية في الوطن العربي فإن الجامعة الأمريكية تعتبر جسراً حيوياً لربط الشرق بالغرب وتربط مصر والمنطقة بالعالم بأسره من خلال الأبحاث العلمية وعقد شراكات مع المؤسسات الأكاديمية   التعليم بالخارج. الجامعة الأمريكية بالقاهرة جامعة مستقلة، غير هادفة للربح، لا حزبية ومتعددة الثقافات التخصصات وتمنح فرصاً متساوية لجميع الدارسين ومعترف بها في مصر والولايات المتحدة الأمريكية وجميع برامجها الدراسية معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات في مصر ومن جهات الاعتماد الأمريكية.