الجامعة توفر منحاً دراسية ومساعدات مالية لطلابها تقدر بأكثر من 23 مليون دولار أمريكي

قامت الجامعة الأمريكية بالقاهرة بتخصيص أكثر من 23 مليون دولار أمريكي، للمنح الدراسية والمساعدات المالية التي تقدمها لطلابها لمساعدتهم على تحمل نفقات تعليمهم هذا العام الدراسي. تقول سهير سعد، المدير التنفيذي لمكتب الشئون المالية والمنح الدراسية، "يحصل أكثر من 45% من طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة على الدعم المالي بشكل أو بأخر وذلك عن طريق المنح الدراسية أو المساعدات المالية. تلتزم الجامعة بتقديم مجموعة واسعة من المنح الدراسية للطلاب ليحصلوا على التعليم الذي سيمكنهم من إحداث تغيير إيجابي في مصر والعالم." كما تتوقع الجامعة الأمريكية بالقاهرة توفير دعم مالي وذلك لأكثر من 2000 طالب جامعي من الطلاب الأكثر احتياجاً في فصل الخريف الدراسي.

جدير بالذكر أيضاً حصول نحو 100 طالب جديد على منح دراسية كاملة هذا العام من ضمن البرامج المقدمة للطلاب هذا العام، مثل منحة الطلاب الحاصلين على الثانوية العامة من المدارس الحكومية، و منحة تمكين الشباب، ومنحة برنامج الغرير لدارسي STEM، ومنحة خلف أحمد الحبتور، ومنحة شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة، وصندوق محمد بن عبد الكريم بن علي اللحيدان للمنح الدراسية والأبحاث العلمية، وبرنامج المنح الدراسية المحلية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، إلى جانب المنح المقدمة من جهات مانحة أو تحت رعاية مؤسسية. تقدم الجامعة العديد من المنح الدراسية للطلاب المتميزين أكاديمياً أو رياضياً أو ثقافياً أو ذوي المواهب الفنية وذلك للطلاب الأكثر احتياجاً. كما تقدم الجامعة الأمريكية بالقاهرة 66 نوعاً من المنح الجامعية التي تدعمها الجامعة أو الأفراد والشركات الخارجية من أجل مساعدة الطلاب في نفقات تعليمهم.

وفي هذا العام الدراسي أيضاً، قدمت الجامعة الأمريكية بالقاهرة منحة تمكين الشباب لأفضل خمسة طلاب من محافظات أسيوط، وبني سويف، والمنيا، وسوهاج، والفيوم للالتحاق بالتعليم في الجامعة في التخصصات التي يختارونها. ويتمكن طلاب المدارس الحكومية والخاصة على حد سواء من التقدم للمنحة على أن يكون لهم دوراً في خدمة المجتمع، كما يجب أن يكون لهم تاريخ من التفوق الأكاديمي.

كما قامت الجامعة بتقديم منحة للطلاب الحاصلين على الثانوية العامة من المدارس الحكومية، والتي يتم دعمها جزئياً عن طريق مشاركة الشركات والأفراد، وتعد من أنجح برامج المنح التي تقدمها الجامعة حيث تتكفل سنوياً بنفقات تعليم 20 من طلاب الثانوية العامة المتفوقين من خريجي المدارس الحكومية واللذين ليس لديهم الموارد المادية للالتحاق بالجامعة. واعتباراً من هذا العام الدراسي، يستطيع طلاب المدارس التجريبية وطلاب المدارس في برنامج STEM، وهو نظام تعليمي يقوم بدمج المحتوى العلمي بمهارات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، الالتحاق بهذه المنحة. تقول سعد "منذ إنشاء هذا البرنامج في عام 1990، وفرت الجامعة الفرصة لأكثر من 365 طالب للدراسة في الجامعة الأمريكية بالقاهرة. في الواقع، حصل أكثر من 55% من هؤلاء الطلاب على مرتبة الشرف ومرتبة الشرف الأعلى، ومرتبة الشرف العليا عند التخرج. نفخر هذا العام باختيار الجامعة طلاب من 15 محافظة مختلفة لهذه المنحة."