الجامعة تطفئ أنوارها من أجل ساعة الأرض

تشارك الجامعة الأمريكية بالقاهرة رسمياً وللمرة الأولى كمؤسسة جامعية في ساعة الأرض، وهي مبادرة تسعى للتوعية حول التغيرات المناخية من خلال إطفاء الأنوار في المناطق العامرة بالسكان. أُطلقت هذه المبادرة للمرة الأولى من قبل الصندوق العالمي للطبيعة في عام 2007، ومنذ ذلك الحين، فقد شارك ما يقرب من 170 دولة ومنطقة حول العالم بها. شارك السكن الجامعي الخاص بالجامعة لأول مرة في عام 2011 في ساعة الأرض، ولا زالت تضئ الشموع مع عزف الموسيقى للاحتفال بها كل عام. أما هذا العام، تشارك الجامعة كمؤسسة من خلال إطفاء أنوارها في الممشى الرئيسي عبر بوابة الجامعة يوم السبت 25 مارس في الساعة 8:30 مساءً.