علي فرماوي عضو مجلس أوصياء الجامعة و ورائد الصناعة أيمن أصفري يتحدثان بحفلتي التخرج السبت القادم

يتحدث علي فرماوي، عضو مجلس أوصياء الجامعة الأمريكية بالقاهرة ونائب رئيس شركة مايكروسوفت العالمية ورئيس مايكروسوفت الشرق الأوسط وأفريقيا، وأيمن أصفري، الرئيس التنفيذي لمجموعة بتروفاك ورئيس مؤسسة أصفري، في حفلتي التخرج نصف السنوي هذا العام، إذ تعكس كل من مساراتهما المهنية وشغفهما نحو التنمية المجتمعية روح ريادة الأعمال التي تجسدها الجامعة .

بعد حصول فرماوي على شهادة البكالوريوس في علوم الكمبيوتر والتحكم الآلي من كلية الهندسة بجامعة الأسكندرية، ودرجة الماجستير في إدارة الأعمال في التسويق الاستراتيجي من جامعة هال بالمملكة المتحدة، تولى فرماوي مجموعة متنوعة من المناصب التقنية والإدارية والتنفيذية في الشرق الأوسط وأوروبا، بالإضافة إلى مجال المبيعات مثل شركة  Dun & Bradstreet Software ، وشركة NCR Corporation  ، وشركة  Yokogawa Marex ، وشركة مايكروسوفت. يُعرف فرماوي بشغفه للتكنولوجيا واهتمامه بالتواصل مع الآخرين، إذ ينبع شغفه بتكنولوجيا المعلومات عن إيمان راسخ بقدرتها على تمكين الأفراد، وتطوير الشركات والأعمال التجارية، والتأثير على المجتمعات بشكل إيجابي. وقد اخُتير فرماوي ضمن العشرة أشخاص الأوائل لأفضل 100 مدير تنفيذي في قائمة مجلة فوربس الشرق الأوسط لعام 2016.

وُلد أيمن أصفري في سوريا، وكان والده سفير سوريا في كل من تركيا وجمهورية التشيك، وقد أكمل دراسته الثانوية في سوريا، ثم حصل على البكالوريوس والماجستير في الهندسة من جامعة بينسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية. انتقل أصفري إلى سلطنة عمان حيث عمل كمهندس مقيم لمجموعة استشارية قبيل شغله منصب العضو المنتدب لشركة مقاولات تعمل في مجال الإنشاءات والهندسة المدنية والميكانيكية. ثم انضم أصفري لشركة بتروفاك بالولايات المتحدة الأمريكية ثم انتقل إلى المملكة المتحدة لتأسيس شركة بتروفاك الدولية. وتحت قيادة أصفري، تطورت شركة بتروفاك حتى أصبحت شركة رائدة في مجال خدمات حقول النفط حتى أصبحت أكبر شركة لخدمات حقول النفط المقيدة بالبورصة في المملكة المتحدة برأسمال سوقي يبلغ حوالي 5 مليارات دولار أمريكي. تم اختيار أصفري كرائد أعمال لعام ٢٠١٠ بالمملكة المتحدة من قبل شركة أرنست آند يونغ. كما حصل على لقب الرئيس التنفيذي لخدمات النفط لعامي ٢٠١١ و٢٠١٢ بالمجلس العالمي لشركات البترول الوطنية   World National Oil Company Congress.

فضلاً عن ذلك، لدى أصفري وفرماوي التزام لتحقيق التنمية في الشرق الأوسط وأفريقيا. فقد قاد فرماوي عملية تأسيس شركة مايكروسوفت الشرق الأوسط وأفريقيا في عام 2002، والتي أصبح لها مكاتب في 79 دولة عبر ثلاثة قارات. يعد فرماوي المؤسس والراعي التنفيذي لمبادرة شركة مايكروسوفت  4Afrika  واسعة النطاق لمساعدة الشباب الأفريقي للاستفادة من التكنولوجيا في إدراك إمكاناتهم وإطلاقها. وهو أيضاً مؤسس ورئيس مجلس إدارة مؤسسة مصر دوت بكرة  MasrdotBokra  التي أسسها في عام 2013 لتكون منتدى للتواصل وتنمية ودعم الشباب المصري للنجاح في حياتهم المهنية.

في عام 2006، أسس أصفري، بالاشتراك مع زوجته، مؤسسة الأصفري لتوفير فرص تعليمية للباحثين الشباب من الشرق الأوسط في المملكة المتحدة وللنهوض بالمجتمع المدني في العالم العربي. يشغل أصفري منصب رئيس المؤسسة والممول الرئيسي لها. وفي عام 2012، ساعدت المؤسسة في إنشاء مركز الأصفري للمجتمع المدني والمواطنة بالجامعة الأمريكية في بيروت. وفي ضوء الأزمة الأخيرة التي تواجه سوريا، فقد كثفت المؤسسة جهودها لتقديم المساعدات الإنسانية، وخاصة للاجئين السوريين، وأنفقت عشرات الملايين من الدولارات لدعم تعليم اللاجئين ومبادرات المجتمع المدني.

جدير بالذكر أن فرماوي قد شغل ناصب عدة في عدد من اللجان والمجالس الاستشارية، بما في ذلك اللجنة الاستشارية لرئيس جنوب أفريقيا ومجلس الأعمال المصري الأمريكي. وحالياً، هو عضو بمجلس أوصياء الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وكذلك الصندوق الاجتماعي للتنمية في مصر. أصفري عضو في مجلس أمناء كل من الجامعة الأمريكية في بيروت ومؤسسة كارنيغي للسلام الدولي، وقد عُين كسفير أعمال لدى رئيس وزراء المملكة المتحدة، وهو لا يزال يشغل هذا المنصب. وهو عضو بمجلس كبار مستشارين تشاتام هاوس   Chatham House Panel.