طلاب إدارة الأعمال بالجامعة ونظرائهم بهندسة القاهرة يدرسون التجارة الإلكترونية معاً

توفر مادة إدارة نظم المعلومات مناخ حديث للعمل ومهارات الإدارة والتي يقوم بتدريسها عمرو بدر الدين، أستاذ مساعد بكلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، من خلال التعاون القائم بين طلاب الكلية وطلاب كلية الهندسة بجامعة القاهرة.

يأتي هذا التعاون من خلال العمل على مشروعات الطلاب النهائية لمادة التجارة الإلكترونيةE-Commerce  في ربيع 2015، حيث تولى طلاب كلية إدارة الأعمال بالجامعة العمل على الجزء التجاري من المشروع، أما طلاب هندسة البرمجيات بجامعة القاهرة، فقد تولوا تنفيذ المشروع من الناحية التقنية.

يوضح بدر الدين "تكمن أهمية هذا التعاون في كيفية إدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات التي يُعهد بها إلى مصادر خارجية، حيث يعمل الطلاب مع نظرائهم التقنيين، وهو الأمر الذي يطابق عملية إدارة قسم تكنولوجيا المعلومات، والذي يعد جوهر إدارة نظم المعلومات."

تعاون أربعون طالباً من الجامعتين معاً لإعداد مشروعات التجارة الإلكترونية، وقد تضمنت تلك المشروعات موقع Ticketsmarche.com، حيث يمكنك شراء تذاكر الحفلات والمسرحيات ومختلف الفعاليات عبر الإنترنت، وموقع Head Hunters للبحث عن أفضل الكوادر والوظائف، وموقع Dokana، لشراء البقالة عبر الإنترنت، وموقع Handmade، الذي يتيح شراء الصناعات والحرف اليدوية المصرية، وموقع Gift Shop، حيث يمكن شراء هدايا وفقاً للحاجة عبر الإنترنت.

قام طلاب كلية إدارة الأعمال بالجامعة بتنفيذ الجزء التجاري من المشروعات متضمناً خطة التسويق، واستراتيجية الدعاية، والعمليات، وإدارة علاقات العملاء، والتنافس، والنموذج المالي. ومن ناحية أخرى، تولى طلاب هندسة القاهرة عملية تصميم الموقع الإلكتروني، وأطلعوا الحضور على كافة التفاصيل الخاصة بوظائف وكيفية عمل الموقع.

كان على الطلاب بكل من الطرفين التنسيق فيما بينهما فيما يتعلق بالجداول الزمنية، والتنقلات، والمعلومات اللوجستية الخاصة بإدارة وتنفيذ المشروعات.

تقول هويدا إسماعيل، مدرس هندسة الكمبيوتر بجامعة القاهرة، "تعتبر هذه المشروعات الدراسية مثال جيد للتعاون المثمر بين مؤسستين تعليميتين رفيعتي السمعة، وبرنامجين لدراسات البكالوريوس، ومجموعتين من الطلاب النشطين، احداهما تتولى الشق التجاري من المشروعات، والأخرى تتولى الشق التقني."

تضيف إسماعيل "إنه خير نموذج على نجاح عمل الفريق وتعاون بلا حدود، إذ يعد نواة لإحداث المزيد من التعاون بين هاتين المؤسستين رفيعتي السمعة."

تهدف البرامج الدراسية التي تقدمها كلية إدارة الأعمال بالجامعة لإعداد طلابها كي يصبحوا قادة في الأسواق المحلية والعالمية. ويؤهل برنامج إدارة نظم المعلومات الطلاب لعالم العمل الحديث، حيث لا يقتصر عمل الموظف على حدود معينة داخل مبنى واحد أو حتى دولة واحدة، ولكن قد يُطلب منه التواصل مع زملائه في أماكن أو مناطق أخرى والعمل معهم لإعداد مشروعات يتم إطلاقها في السوق الحقيقي.