الفريق الفائز بمسابقة تجميل برج المياه أمام حرم الجامعة بالقاهرة الجديدة يحولونه لقطعة فنية

win
From Left to Right: AUC President Francis J. Ricciardone; student team "Ciel;" Antoine El Khoury, managing director of TAMEER; and Bachir Moujaes, architect, urban designer and head of design at Solidere
t
A team member from "Ciel" with the team's design board at the first round of presentations

أعلنت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عن فريق الطلاب الفائز في مسابقة تجميل برج المياه الموجود خارج حرم الجامعة بالقاهرة الجديدة وتحويله لعمل فني بالتعاون مع شركة تعمير، إحدى الشركات الرائدة في مجال التطوير العقاري في مصر. فاز فريق Ciel أو "سيل" والذي يضم طلاب الجامعة غنوة يحيى الموجي وفرح حبيب ونهال عز ومريم إسماعيل بالمركز الأول في المسابقة وذلك لتصميمهم المتميز المستوحى من السماء.

 كما قدمت شركة تعمير للفريق الفائز رحلة تعليمية تثقيفية إلى بيروت تحت إشراف شركة سوليدير، وتعد تلك الرحلة منحة قصيرة الأمد للعمل مع كل من شركة سوليدير، المتخصصة في مجال التصميم والعمارة وذات العمل البارز في إعادة إعمار الأحياء وإعادة تصميم منطقة وسط بيروت بعد الحرب، ومع شركة تعمير. يهدف مشروع تجميل برج المياه إلى خدمة المجتمع من خلال إنشاء معالم جديدة لمدينة القاهرة الجديدة لتدوم طويلاً، بينما تطمح المسابقة إلى أن يعمل البرج كمصدر للإلهام لسكان المنطقة والأجيال القادمة من الطلاب ليبدعوا ويسهموا في تطوير المجتمع. ضمت المسابقة فرقاً من طلاب الجامعة المتخصصين في التصميم والعمارة وإدارة الأعمال لتقديم التصميمات والدراسات الكاملة لمشروع تجميل البرج والتي تعكس أحدث الاتجاهات في عالم التصميم والعمارة.  أدارت المسابقة الجامعة بالشراكة مع شركة تعمير للتطوير العقاري وذلك لجعل تصاميم الطلاب حقيقة واقعة.

تقول سهى حسن، مدير بمركز الاستشارات المهنية بالجامعة "تهدف رحلة بيروت إلى تشجيع الطلاب على استكشاف الفنون والثقافات في دولة مختلفة."

تم اختيار تصميم الفريق الفائز لإبداعه وجدواه التقنية والامتثال لقيود الميزانية التي طرحتها المسابقة. ساعد ذلك التحدي في منح الطلاب الفرصة للعمل في بيئة متعددة التخصصات، وتطبيق معرفتهم بالتصميم والتسويق والهندسة المعمارية في تنفيذ عمل واقعي. كان على المتسابقين أن يقدموا تصميماً واقعياً وبأسعار معقولة وجذابة يعكس قيم مجتمع القاهرة الجديدة في فترة زمنية قصيرة.

يصرح أنطوان الخوري، العضو المنتدب لشركة تعمير في حفل إعلان الجائزة، "سنقوم بتحويل هذا البناء الوظيفي ليعكس فن الشارع. اليوم، سوف تقوم شركة تعمير بتحقيق حلم الفريق الفائز."

تقول مريم إسماعيل، عضو الفريق الفائز، "عندما اشتركنا في المسابقة لم نكن نعتقد أننا لدينا فرصة للفوز واشتركنا كتجربة. كان هناك الكثير من اللحظات الشك والاستسلام."  أما نيهال عز، عضو آخر بالفريق، فتقول "نحن جميعًا طلاب تصميم لذلك حصلنا على بعض المعلومات الأساسية في الهندسة المعمارية وتعلمنا بشكل كبير من خلال هذه التجربة."

قدمت 7 فرق تصميماتها الأصلية في المعرض الأول الذي أُقيم ديسمبر الماضي لعرض كل التصميمات المشاركة حيث تم اختيار ثلاثة فرق نهائية. حصل الفريقان الثاني والثالث على مكافأة نقدية وجائزة تقديرية. حصل فريق "ألوان الحياة"، والذي ضم طلاب الجامعة هايدي حلمي ومصطفى أحمد وميرهان عامر على جائزة أفضل قصة عن تصميمهم، وحصل فريق "مهندسي HRSH"، والذي ضم الطلاب رنا عبد الخالق وهناء الشيتي وهادي عيسى وسناء سليمان على جائزة "أفضل تصميم معماري".

تضمنت لجنة التحكيم أعضاء التصويت ماجدة مصطفى، أستاذ مساعد ورئيس مشارك في قسم الهندسة المعمارية بالجامعة، ونجلاء سمير، أستاذ مساعد في قسم الفنون بالجامعة. بشير مجيص، مهندس معماري ومصمم حضري ورئيس قسم التصميم في شركة سوليدير، والمهندس محمود حسين، نائب رئيس جهاز مدينة القاهرة الجديدة للتنمية، المهندس جمال طلعت، مساعد نائب رئيس الهيئة لتنمية وتطوير المدن للتطوير الحضري، ومنى حسين، خريجة الجامعة ومصممة ومالكة متجر أثاث محلي. كما ضمت لجنة التحكيم أعضاء آخرين مشاركين دون تصويت ومنهم جون هوي، أستاذ بالجامعة، والمهندسة غادة عطيفة، مهندسة بناء وتعمل في إدارة المشروعات والمهندسة سالي حسين، مدير قسم تجميل مدينة القاهرة الجديدة.