لماذا الجامعة الأمريكية بالقاهرة؟

تعليم أمريكي في قلب الشرق الأوسط
تشغل الجامعة موقعاً متميزاً للراغبين في اكتشاف ومعرفة الشرق الأوسط.

معتمدة في الولايات المتحدة الأمريكية ومصر
إن الجامعة الأمريكية بالقاهرة معتمدة من قبل رابطة التعليم العالي لكليات ومدارس الولايات الوسطى بالولايات المتحدة. كما تعمل الجامعة الأمريكية في مصر وفقاً لبروتوكول الحكومة المصرية لعام 1975 والذي يستند على اتفاق العلاقات الثقافية بين مصر وحكومات الولايات المتحدة لعام 1962.

بالإضافة إلى ذلك، تعد برامج الجامعة للحاسب الآلي والهندسة الوحيدة خارج الولايات المتحدة المعتمدة من قبل مجلسي الاعتماد لعلوم الحاسب الآلي وعلوم الهندسة والتكنولوجيا وأيضا تعد كلية الإدارة بالجامعة أول كلية يتم اعتماد برامجها في مصر وشمال أفريقيا من قبل جمعية تحسين كليات الإدارة الدولية، والتي تشكل أعلى مقاييس الجودة بالنسبة لكليات الإدارة. الجدير بالذكر أنه يوجد 540 كلية فقط خارج الولايات المتحدة معتمدة من هذه الهيئة من بين 45,000 من كليات الإدارة الموجودة بالعالم. 

تعليم الدراسات التأسيسية عالي الجودة 
تقدم الجامعة تعليم الدراسات التأسيسية عالي الجودة يشجع الطلاب على التفكير الخلاق والتعرف على مجالات المعرفة المختلفة سواء كانت دينية، سياسية أو اجتماعية أو ثقافية والإسهام في حل المشاكل التي تواجه العالم.
 
هيئة تدريس على درجة عالية من الكفاءة 
يقدم أعضاء هيئة تدريس الجامعة ذوي الكفاءات العالية العديد من الإسهامات للجامعة والمجتمع وذلك من خلال ما يقومون به من أبحاث علمية وجهود في توفير بيئة أكاديمية تشجع الطلاب على التفكير الفعال والبحث والاستكشاف. 

مراكز البحث 
تتميز الجامعة بالبحوث العلمية المتقدمة في المجالات المختلفة مثل الهجرة القسرية، ودراسات المرأة والنوع والتنمية المستدامة للبيئة والدراسات الأمريكية وعلوم الإدارة والسياسة والثقافة. 
يأتي ما يقرب من 20 ٪ من طلاب الجامعة من 113 بلدا مختلفا، بينما يأتي أكثر من 500 طالب وطالبة من شتى أنحاء العالم للدراسة بالجامعة الأمريكية في كل عام، مما يثري الكيان الطلابي ويدعم فرص الحوار والتبادل الثقافي الكيان الطلابي المتنوع والمتميز. 

أحدث التقنيات التكنولوجية
توفر الجامعة الفصول الدراسية والمعامل المجهزة بأحدث التقنيات التكنولوجية، كما يستفيد الطلاب وأعضاء هيئة التدريس من العديد من المصادر التكنولوجية المتاحة بالجامعة والتي تساعدهم على التفوق الدراسي والعلمي. 

مكتبة الجامعة 
تضم مكتبة الجامعة أكبر مجموعة كتب بحثية باللغة الإنجليزية في مصر، حيث تضم أكثر من 400,000 من المصادر الأكاديمية من ضمنهم الآلاف من الكتب الإلكترونية وأكثر من 1,700 من الإصدارات الدورية الحالية، ذلك بالإضافة إلى أكثر من 80 من قواعد البيانات التي تمكن الوصول إلى 6,000 من الإصدارات الأكاديمية الإضافية.

الحرم الجامعي الجديد ذو التقنيات الحديثة
يوفر الحرم الجامعي بالقاهرة الجديدة للطلاب مناخا أكاديميا متميزا وفرصاً كبيرة للمنح والزمالة الدراسية، كما يتيح الاستخدام الأمثل للتكنولوجيا المتقدمة ويساعد على تقديم المزيد من المواد الدراسية.
 
الدعم المالي
يستفيد أكثر من 60 % من طلاب الجامعة الأمريكية من برامج الدعم المادي، كما تقدم الجامعة المنح الدراسية الكاملة والزمالة إلى الأشخاص المؤهلين. 

الأنشطة الطلابية 
توفر الجامعة الأمريكية بالقاهرة مجموعة واسعة من الأنشطة الطلابية لضمان الاستفادة الكاملة للطلاب خلال دراستهم الجامعية، حيث توفر الجامعة أكبر مجموعة من النوادي الطلابية والمنظمات والمؤتمرات، ذلك بجانب الأنشطة الرياضية المتنوعة والنشاط المسرحي المتميز. 

الخدمة العامة والتوعية 
يتوحد طلاب الجامعة والأساتذة حول رؤية واحدة وهي تطوير مصر والمنطقة، وذلك من خلال المواد الدراسية الخاصة بالخدمة العامة والـنوادي الطلابية البالغ عددها 14 نادي ومراكز البحث الخاصة بالخدمة العامة، كما يقوموا بالعديد من الأنشطة الخدمية بالتعاون مع المنظمات الحكومية والدولية. 

الفرص الوظيفية 
يعمل مكتب الإرشاد المهني وخدمات التوظيف على إعداد الطلاب للحياة المهنية. يشغل خريجي الجامعة العديد من المناصب القيادية في مصر والمنطقة، وذلك لقدرتهم على التفكير الخلاق والقدرة على التكيف مع بيئات العمل المختلفة.

مجتمع الخريجين
تدعم الجامعة التواصل بين أكثر من 30,000 من خريجيها، وذلك عن طريق تنظيم اجتماعات للخريجين في مختلف أنحاء العالم وأيضاً من خلال الاحتفالات والأنشطة التي تنظم داخل الحرم الجامعي لهذا الغرض.